وكالات - النجاح - أطلق قائد عمليات مكافحة فيروس كورونا في طهران علي رضا زالي، تحذرات من أن 50% من سكان العاصمة الإيرانية معرضون لخطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأشار زالي إلى أن 11 بالمئة من أهالي العاصمة لا يلتزمون بقواعد التباعد الاجتماعي، فيما يتدنى هذا المعدل إلى 9 بالمئة في بعض الأحياء.

ووصف الظروف في طهران بأنها "صعبة ومعقدة"، مؤكدا أن السلطات قادرة على تأمين المواد الطبية اللازمة، رغم وجود مشاكل حادة في هذا المجال.

وأكد زالي على أن الفيروس التاجي "خطير وفتاك"، لافتا إلى ضرورة اتباع البروتوكولات الصحية لمواجهة الجائحة.

ويبلغ عدد سكان طهران نحو 15 مليون نسمة، وتشهد المدينة ازدحاما في الأسواق ووسائل النقل العام والدوائر الحكومية، على الرغم من استمرار جائحة فيروس كورونا.