وكالات - النجاح - قامت عدة هيئات وشركات روسية مؤخرا بإجراء تدريبات عملية اختبرت فيها إمكانية الاعتماد على الطائرات المسيرة الصغيرة لمكافحة آثار وباء كورونا.

وشارك عدد من الخبراء والمختصين وممثلين عن شركات التكنولوجيا الروسية مثل شركة "أيرونيت"، و شركة "أنظمة الطائرات المسيرة الروسية" و شركة M-INDASTRIZ في التدريبات التي جرت في 11 أبريل الجاري بمطار "أولوفكا" الواقع بالقرب من مدينة تفير.

وجرب المشاركون في التدريبات استخدام الدرونات كوسيلة لتحذير وتنبيه الناس في حالات الطوارئ مثل حالات مكافحة وباء كورونا.

كما تم اختبار قدرة الدرونات على نقل الحاويات التي تحوي الأدوية والعينات الطبية لاعتمادها كوسيلة نقل بين المستشفيات والمختبرات الطبية، وتدرب القائمون بهذه التجارب على تعقيم هذه الطائرات بعد أدائها لمهماتها في توصيل الأدوية.

وبحسب للمعلومات المتوفرة جرت التدريبات بنجاح، وأشاد ممثلو الهيئات الحكومية ووزارة الداخلية الذين حضروا التدريبات باحترافية المشاركين ومطوري الدرونات.