نابلس - النجاح - شارك مواطنون، اليوم الإثنين، في وقفة دعم وإسناد مع الأسرى المضربين عن الطعام، أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في بيت لحم.

وقال مدير عام نادي الأسير عبد الله زغاري، إن الشعب الفلسطيني يساند الأسرى في سجون الاحتلال، خاصة الأسرى المضربين عن الطعام، وأقدمهم كايد الفسفوس الذي مضى على إضرابه قرابة الشهرين، محملا الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسرى الأربعة الذين أعيد اعتقالهم بعد أن انتزعوا حريتهم.

وأشار إلى أن الأوضاع الصحية للأسرى المضربين عن الطعام غاية في الخطورة، مطالبا الصليب الأحمر بالتدخل لإنقاذ حياتهم.

وقال مدير هيئة شؤون الأسرى والمحررين في بيت لحم منقذ أبو عطوان، إن هذه الوقفة تأتي دعما وإسنادا للأسرى خاصة الأسرى المضربين، مطالبا بتدخل عاجل لحماية الأسرى من انتهاكات الاحتلال وممارساته ضد المعتقلين العزل.