نابلس - النجاح - قال مدير نادي الأسير في محافظة نابلس رائد عامر، ان الأسرى المضربين عن الطعام يواجهون أوضاعا صحية خطيرة، أقدمهم الأسير إسماعيل علي (97 يوم) الذي يعاني من الجفاف الحاد وهبوط في الضغط والارهاق والضعف العام، إضافة إلى اوجاع العظام والرأس والمعدة أوجاع في الكلى وخسارته لـ20 كيلو من وزنه.

وأضاف في تصريح لـ"النجاح":  الأسرى الأربعة الآخرين يعانون من تدهور أوضاعهم الصحية بشكل خطير، في ظلّ تنكّر سلطات الاحتلال لمطالبهم، احتجاجًا على اعتقالهم الإداري التعسفي بدون تهمة أو محاكمة، وهم "طارق قعدان، ومصعب الهندي، وأحمد زهران، وهبة اللبدي".

وناشد عامر المؤسسات الحقوقية والإنسانية بالضغط على حكومة الاحتلال لإنهاء ملف الاعتقال الإداري بحق الأسرى.

يذكر ان أن عدد الأسرى الأردنيين المحتجزين حاليا في معتقلات الاحتلال 25 أسيرا، من بينهم الأسيرة هبة اللبدي، والتي تواصل اضرابها المفتوح عن الطعام لليوم 27 على التوالي، احتجاجا على اعتقالها الاداري.