النجاح - علي الجعبة - النجاح - بهدف التوسع الاستيطاني وبسط مزيد من السيطرة على أراضي المواطنين في بلدة بيت أمر الواقعة شمال مدينة الخليل، قامت آليات بحماية من جنود الاحتلال بجرف مئات الدونمات تحت ذريعة افتتاح طريق جديدة تصل المجمع الاستيطاني جوش عتصيون بالمناطق الجنوبية ..

وقال يوسف ابو مارية منسق اللجان الشعبية في المناطق الجنوبي:" تفاجأنا بأن هناك جرافات تابعة للاحتلال،  تقوم بتجريف الأراضي والأشجار فأرسلنا إلى أهالي بيت أمر للوقوف في وجه الاحتلال ؛ويحاول جنود الاحتلال تضليل الناس من حيث القول لهم أن هذه الأرض يوجد عليها مشاكل ويمكننا تعويضكم بالمال ؛ولكن يرفض أهل بيت أمر ذلك ولا يريدون سوى أراضيهم التي يحاول الاحتلال سلبها وسرقتها".

وكعادته نكل الاحتلال بالمواطنين الذين حاولوا التصدي لسلب أراضيهم التي تحمل فيها كل ذرة تراب ذكريات وأمل، حيث أعلن الاحتلال إغلاق المنطقة بأمر عسكري، لتنفيذ مخططه.

وأكد صاحب أرض في المنطقة  سمير صليبي، أن الاحتلال يريد سرقة الأرض حتى يقوم بشق طريق لمستوطنيه على حساب أرضنا وأشجارنا وقوتنا وهذه ليست مشكلتنا اذا كان الاحتلال يريد فتح طرق جديدة ونرفض التنازل عن أرضنا. 

مئات الدونمات جرفت ولازال جشع الاحتلال مستمر فهذا المخطط الاستيطاني وضع قبل عدة سنوات، ويهدف إلى مصادر آلاف الدونمات من بيت أمر والعروب وصولا إلى حلحول من اجل افتتاح طريق جديد يسهل حركة المستوطنين من غوش عصيون إلى الجنوب .