عاطف شقير - النجاح -  أكد الدكتور نظام نجيب نقيب الاطباء الفلسطينيين عبر برنامج "ببساطة" الذي يقدمه الزميل خالد مفلح ان النقابة زمن الاحتلال كان لها مركزين في القدس وعمان، و كان يعتمد على النقابة اثناء الاحتلال لتسهيل عملية الترخيص وتنظيم القطاع  الصحي.

و اضاف " لنا نحن الدور التشريعي والرقابي  على المؤسسات الصحية، ووزارة الصحة لها الدور التنفيذي عليها، ونحن نحاول تنظيم المهنة من اعلى الهرم الى اسفله.
 وتابع نجيب "النقابة طرحت سعر الكشفية منذ زمن الاخصائي بين 60-100 شيقل و الطبيب العام من 30 – 50 شيقلا ويمنع تقاضي اجر اكثر من ذلك وفق قرارات نقابة الاطباء الفلسطينية، واذا زادت فلا بد من تقديم شكاوى من قبل المواطنين لنقابة الاطباء مضيفا نحن ندرس هذه الاسعار ولا بد من تعديلات عليها، ولا بد من ابراز هذه الاسعار في العيادات الخاصة.

و كما دعا النقيب كافة الاطباء الى مرعاة ظروف المريض الذي لا يستطيع دفع كشفية الطبيب مؤكدا على انه لا بد للمريض ان ياخذ حقه ويعطي الطبيب حقه ايضا. 
و اردف نجيب "هناك ماسي في العمل الطبي وهناك اخطاء طبية، وهنا يجب ان نغلب الجانب الانساني على الجانب المادي، ولا بد من رفع شكاوى خطية ضد اية اخطاء طبية.

وحول هل هناك اطباء في فلسطين لا يحملون الشهادات ويزاولون مهنة الطب، قال نجيب:

بالتاكيد حسب قوانين النقابة، فان اي طبيب يجب ان يلتحق بالنقابة ويحضر شهادته مصدقة حسب الاصول  من وزارة التعليم العالي، ويجب ان يتقدم لامتحان مزاولة المهنة، وهذه مبنية على شهادات موثقة من وزارة التعليم العالي.

واضاف "اي طبيب لم يلتزم بهذه الشروط يقدم للنيابة موضحا ان الترخيص يجب ان يكون  لمن لديه رخصة مزاولة مهنة.

و تابع النقيب "نحن كشفيتنا مناسبة، ففي مناطق الخط الاخضر تبلغ الكشفية 1400 شيقل موضحا ان التامين الصحي لا بد للمواطن من الانضمام اليه كي يراعي ظروف المواطن المعيشية.
 وحول ضريبة القيمة المضافة التي تفرض على الاطباء قال نجيب "هناك لغط بالنسبة لضريبة القيمة المضافة والمريض الذي يدفعها وهناك ملاحقات للاطباء من قبل ضريبة القيمة المضافة مؤكدا على ضرورة اعفاء ضريبي لوزارة الصحة والتعليم والزراعة..
وحول رواتب العاملات في مجال السكرتيريا التي لا يتجاوز رواتبهن 800  شيقل قال نجيب :هذا يتبع وزارة العمل وهذا ظلم  ويجب مرعاة الحد الادنى للاجور 1450. 

ولمتابعة المزيد من التفاصيل يرجى مشاهدة الحلقة كاملة...