النجاح - وقع وزير الحكم المحلي حسين الأعرج، ورئيس هيئة مكافحة الفساد رفيق النتشة، اليوم الخميس، الخطة المشتركة لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.

وتضمنت الخطة محاور رئيسية تتمثل في منع وقوع الفساد والوقاية منه، وإنفاذ القانون والملاحقة القانونية، إضافة إلى رفع مستوى الوعي والتثقيف والتدريب والمشاركة المجتمعية.

وأشار الأعرج إلى أن الوزارة تعمل بشكل دوري على عقد لقاءات عمل توعوية لصالح أعضاء وموظفي الهيئات المحلية كافة وذلك لتوجيههم، وتأكيد أهمية العمل الإداري والمالي السليم ضمن القانون والأنظمة المعمول بها.

من جانبه، قال النتشة إن الهيئة على استعداد تام للتعاون مع مؤسسات المجتمع الفلسطيني الرسمية والشعبية المختلفة، مؤكدا أن الهيئة هي هيئة الشعب الفلسطيني بكافة عناصره ولا يقتصر عملها على جماعة محددة دون غيرها".

وأشار النتشة إلى أن الهيئة هي العنوان الوحيد في المجتمع الفلسطيني المكلف والمخول بحسب القانون بتلقي شكاوى الفساد ودراستها، مؤكدا أن ذلك يتم بكفاءة عالية وسرية تامة.