_ - النجاح -  أكد نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الأربعاء، أن ثلاثة أسرى يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال.

وبين أن الأسير غضنفر أبو عطوان مضرب لليوم (57) على التوالي، احتجاجا على اعتقاله الإداري، ويقبع في مستشفى "كابلن" الاحتلالي، وكان آخر ما صدر عن الأطباء حول وضعه الصّحي هو مواجهته لثلاثة احتمالات خطيرة، وهي: خطر الوفاة المفاجئة، أو إصابته بالشّلل، أو إصابته بمشكلة صحّية مزمنة.

كما يواصل الأسير جمال الطويل (59 عاما)، إضرابه عن الطعام لليوم الـ(28) على التوالي، رفضا لاستمرار الاحتلال اعتقال ابنته الصحفية بشرى الطويل المعتقلة إداريا منذ تشرين الثاني 2020.

فيما يواصل الأسير منيف أبو عطوان من الخليل، إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم السّابع إسنادا لابن شقيقته الغضنفر المضرب عن الطعام.