وكالات - النجاح - اكد نادي الاسير ان قوات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي في سجن عوفر اعتدت الأسرى بالضرب المبرح والكلاب البوليسية.

وذلك خلال اقتحامها لغرفهم في قسمي (19) و(20) بالأمس، وأتلفت ما تبقى من مقتنياتهم.

وأوضح نادي الأسير، في بيان، أن قوات القمع (اليّماز والمتساده) تعمدت تقييد الاسرى بالقيود البلاستيكية، وإلقائهم على الأرض بقوة وضربهم مجدداً.

وتابع:" ووفقاً للمعلومات المتوفرة ، فإن الأسرى الـ(34) نقلوا إلى سجون: "ريمون، وجلبوع، ومجدو، ونفحة".

ويواجه الأسرى في سجن "عوفر" وعددهم قرابة (850) أسيرا، خطورة مضاعفة في ظل انتشار فيروس "كورونا".

حيث وصل عدد الإصابات أمس إلى 12 إصابة، ورغم ذلك فإن إدارة السجن تواصل عمليات القمع والتنكيل بحقهم.