ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - قالت الحكومة المكسيكية يوم الثلاثاء إنها ستمنح صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب جاريد كوشنر أعلى وسام تمنحه البلاد للأجانب وسام النسر الأزتيكي.

وقالت إدارة العلاقات الخارجية إن كوشنر حصل على الجائزة "لإسهاماته المهمة في تحقيق إعادة التفاوض على اتفاقية التجارة الجديدة بين المكسيك والولايات المتحدة وكندا".

وكانت الاتفاقية التي عُرفت فيما مضى باسم اتفاقية التجارة الحرة لأميركا الشمالية  قد أعيد التفاوض عليها هذا العام وتُعرف الآن باتفاقية الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك وكندا.

وقالت الوزارة في بيان "لعبت كوشنر دوراً أساسياً خلال العملية برمتها  وعرض دعماً حاسماً لمحادثات التجارة وبالتالي تحقيق نتائج مرضية".

وقد قوبل إعلان يوم الثلاثاء بانتقادات في المكسيك  بسبب تعليقات ترامب حول المهاجرين المكسيكيين ووعده ببناء جدار حدودي بين الدولتين.

 المفكر المكسيكي البارز إنريكي كراوز قال أن قرار منح كوشنر النسر الأزتيكي فعل "إذلال والجبن".

وقد سبق للمكسيك أن منحت الجائزة لقادة أجانب وشخصيات مرموقة وشخصيات ثقافية ومؤسسات خيرية تتراوح من والت ديزني إلى بيل غيتس.