ترجمة : علا عامر - النجاح - تعرضت الممثلة الأمريكية "ساره سلفرمان" للإنتقاد الشديد والهجوم على تويتر  ، ذلك بعد تغريديها بأن على الشعب اليهود مواجهة الحكومة الإسرائيلية عندما تقوم بإرتكارب الأخطاء الفادحة .

وأصبحت الممثلة الأمريكية ذات الأصول اليهودية "سلفرمان"  مركز لعاصفة من الإنتقادات المسيئة فقط لمجرد مطالبتها بالإفراج عن المراهقة الفلسطينية "عهد التميمي" .

U.S. comedian Sarah Silverman attending the Screen Actors Guild Awards, January 21, 2018.

ومن الجدير ذكرة بأن "سلفر مان " ، ناشطة سياسية وحقوقية عرفت بدعمها للرئيس باراك أوباما وإنتقادها لرئيس الولايات المتحدة " دونالد ترامب " بسبب أفعاله .

وعلى الجبهة الإسرائيلية، كانت مشجعة كبيرة لنشاط شقيقتها في معركتها ضد طرد طالبي اللجوء الأفارقة، وانضمت العام الماضي إلى مجموعة "إنقذوا إسرائيل " التي دعت إلى إنهاء الاحتلال في الذكرى السنوية الخمسين لإنشائه .

وكما قامت بالإنضمام إلى حملة منظمة العفو الدولية ضد قيام إسرائيل بإعتقال عهد التميمي ومطالبة رئيس الوزراء الإسرائيلي " بنيامين نتنياهو " الإفراج عنها .

وتوجه إليها النقاد بالعديد من العبارات المسيئة لها والغير مقبولة ، في المقابل لاقت الممثلة دعم كبير من الفئة التي تتبنى نفس وجهة النظر .

وردت سلفرمان على تلك الإنتقادات مطالبة إياهم التساؤل عن سبب غضب عهد التميمي ولماذا قامت بمهاجمة الجنود ، وكما طلبت منهم أن يضعوا أنفسهم مكانها .

وأشارت إلى أن الحكومة الإسرائيلية لا تمثل كافة اليهود ، لذا يجب عليهم رفض سياستها الإستبدادية .