نابلس - النجاح -  قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، إن الأسير المسن المريض موفق عروق (78 عاما) والقابع بسجن عسقلان يعاني ظروفا صحية صعبة، وحالته تتفاقم يوما بعد آخر.

وأوضحت الهيئة، في بيان، أن الأسير عروق أصبح وزنه 48 كيلوغرام، ولا يستطيع الوقوف، ويستفرغ باستمرار، ويعاني من مشاكل في الرئة، وأخرى في الرؤية تهدده بفقدان البصر، ويصاحبه شعور بالتعب، وإرهاق مستمر، وأوجاع في كافة أنحاء جسده، إلى جانب إصابته بمرض السرطان في الكبد والمعدة.

يذكر أن الأسير عروق من بلدة يافة الناصرة بأراضي الـ48، ومعتقل منذ العام 2003، ومحكوم بالسجن لـ30 عاما، ويُعتبر من الحالات المرضية الصعبة القابعة داخل معتقلات الاحتلال.