النجاح - قال رئيس الوزراء، د. محمد اشتية، إنه على ضوء رفض حركة حماس إجراء الانتخابات في قطاع غزة، فإن الحكومة ستدرس تأجيل إجرائها في قطاع غزة، إلى المرحلة الثانية، لإبقاء باب الحوار مفتوحاً.

وأكد رئيس الوزراء في كلمته بمستهل جلسة الحكومة، أن مجلس الوزراء سيناقش في جلسته المنعقدة في مدينة الخليل اليوم الإثنين، حزمة جديدة من المشاريع التي ستقدم للمحافظة، تصل الى 30 مليون دولار.

وأضاف بأن الاقتصاد بحاجة إلى الأمن، مشيرا إلى أنه قرر خلال اجتماعه الأخير بمدراء الأجهزة الأمنية في الخليل، زيادة عدد أفراد الأمن العاملين في الخليل، بما يحفظ سيادة القانون والأمن.

وأوضح اشتية أن الحكومة ستفتتح مستشفى دورا، ومستشفى الرئيس محمود عباس في حلحول، كما سترفع عدد العاملين في الحرم الابراهيمي لحماية قدسيته.

وأدان رئيس الوزراء استمرار الاحتلال باستهداف أبناء شعبنا، مؤكدا على وحدة شعبنا وأرضنا في مواجهة مخططات الاحتلال.