وكالات - النجاح - أعلن مندوب فيتنام لدى الأمم المتحدة، دانغ دين قوي، الذي يترأس مجلس الأمن الدولي هذا الشهر، أن المجلس سيعقد جلسات حول سوريا واليمن والتسوية في الشرق الأوسط خلال الشهر الجاري.

وقال مندوب فيتنام، "سيكون في هذا الشهر 25 اجتماعا، بينها عدد من الجلسات المفتوحة. والمناقشات الأولى ستجري 8 أبريل وهي ستكون حول نزع الألغام".

وفي 22 أبريل ستجري مناقشة حول تسوية النزاع الفلسطيني الإسرائيلي بمشاركة ممثلي إسرائيل وفلسطين.

وأضاف الدبلوماسي أن المجلس سيبحث إتلاف الأسلحة الكيميائية السورية يوم 6 أبريل، والتسوية السياسية في سوريا يوم 28 أبريل.

كما ستجري مناقشة النزاع في اليمن يوم 15 أبريل.

وبشأن الوضع في ميانمار، قال الدبلوماسي الفيتنامي أن مجلس الأمن يتابعه باهتمام، وستكون هناك جلسة واحدة حول هذا الموضوع يوم 9 أبريل.