رام الله - النجاح - أكد الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة الفلسطينية د. كمال الشخرة أن وزارة الصحة الفلسطينية لا تنشر أسماء أو أرقام هويات المصابين أو المخالطين حفاظاً على خصوصياتهم.

وقال الشخرة في بيان مقتضب إن نشر أي معلومة تتعلق بخصوصية المصابين أو المخالطين، يُعتبر تعدياً على خصوصياتهم، وإن كل من يقوم بنشرها سيعرض نفسه للمساءلة القانونية من الجهات المختصة.