نابلس - النجاح - أكد عبد العزيز أبل، عضو مجلس الشورى في مملكة البحرين أن أي قرار يخالف الحقوق القانونية والدولية للشعب الفلسطيني والمصالح العربية في المنطقة مرفوض ومصيره الفشل.

وقال أبل، في حديث لـ " صوت فلسطين" تابعه "النجاح الإخباري" إن الدول العربية طرحت مبادرة السلام العربية بشرط ضمان حقوق الشعب الفلسطيني وإقامة دولة فلسطينية على كامل الأراضي المحتلة عام67 وعاصمتها القدس، بالإضافة لحل قضية الأسرى، وما دون ذلك فهو مرفوض من قبل جميع الدول العربية". في إشارة إلى ما تسمى "صفقة القرن" التي تقفز عن الحقوق الفلسطينية.

وأضاف" أن الدول العربية تستنكر القرارات الأمريكية المتعلقة بالقدس ونقلها للسفارة إليها، وأشار إلى أن الإدارة الأمريكية الحالية تتصرف وكأنها تملك العالم".

وأوضح بأن المملكة البحرينية والبرلمان العربي يرفضان صفقة القرن بكل تفاصيلها، وأي قرار يخالف القانون والشرعية الدولية، مؤكداً وقوف الدول العربية وجميع أحرار العالم مع القضية والشعب الفلسطيني.