النجاح - صادق ما يسمى بقائد المنطقة الوسطى بقوات الاحتلال الاسرائيلي،  أمس الخميس على أوامر هدم لأربعة منازل تعود لأسرى، بزعم تنفيذهم 3 عمليات قتل فيها جندي ومستوطنان، حسب زعم الاحتلال.

وذكرت القناة السابعة العبرية أن توقيع أوامر الهدم جاء في أعقاب رفض المحكمة العليا الإسرائيلية لالتماسات قدمتها عائلات الأسرى ضد أوامر الهدم.

ويدور الحديث عن منازل الأسرى : وليد حناتشة ويزن مجامس المتهمين بتنفيذ عملية العبوة قرب رام الله والتي قتلت فيها مستوطنة وأصيب اثنان آخران ، بالإضافة لهدم منزل الاسير محمود عطاونة المتهم بعملية قتل أحد الجنود قرب تجمع "غوش عتصيون" جنوبي بيت لحم.

كما يشمل القرار هدم منزل الأسير أحمد قنبع المتهم بمساعدة  الشهيد احمد جرار بقتل مستوطن، بداية العام 2018 غربي نابلس.