رام الله - النجاح - أطلع عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، نائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو، مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، اليوم الثلاثاء، على آخر التطورات التي تمر بها القضية الفلسطينية.

وتطرق أبو عمرو خلال اللقاء إلى ورشة العمل التي دعت لها الولايات المتحدة، والتي ستعقد في المنامة الشهر المقبل، مؤكداً رفض القيادة المشاركة في هذه الورشة، التي تعتبر جزءاً من صفقة القرن، التي تعمل الإدارة الأميركية على تنفيذها بشتى الوسائل.

وشرح ابو عمرو، لمبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط، موضوع اقتطاع إسرائيل لأموال المقاصة الفلسطينية والتدهور الاقتصادي الذي نتج عن ذلك.

من جانبه، أكد ملادينوف، أن الأمم المتحدة مستمرة في سعيها لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة، مشدداً على أن معالجة قضايا قطاع غزة لابد أن تمر عبر بوابة الشرعية الفلسطينية، وأن المشكلة الإنسانية في القطاع نشأت نتيجة لاستمرار الحصار الإسرائيلي والانقسام.