غزة - النجاح - دعا إسماعيل رضوان عضو الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار، الجماهير الفلسطينية للمشاركة الجمعة القادمة في مسيرة "يوم القدس العالمي" ليكون يوماً عالمياً، وللتأكيد على أن القدس كانت وستبقى عربية إسلامية فلسطينية، وهي العاصمة الموحدة للشعب الفلسطيني، ولنقول أن صفقة القرن ستكون تحت أقدام جماهير شعبنا.

جاء ذلك خلال كلمة لرضوان في منطقة ملكة شرق مدينة غزة، حيث أكد أن هذه المسيرات ستفشل صفقة القرن، لأن المشاركين والشعب الفلسطيني يمتلكون الإرادة ويقولون للمحتل إننا هنا ثابتون هنا مستمرون هنا متجذرون على طريق مسيرات العودة وكسر الحصار حتى تحقيق أهدافها.

وقال:" إن تلكؤ الاحتلال الإسرائيلي في تنفيذ تفاهمات كسر الحصار، واستهدافه المسيرات المدنية وابناء شعبنا لن يزيدنا إلا إصرارا ومضياً على الاستمرار حتى تحقق أهدافها.

وأكد رضوان ان تهرب الاحتلال من تنفيذ التفاهمات، وإجرامه ضد المسيرات المدنية، لن يزيد الشعب الفلسطيني  الا اصرارا وتمسك بحقوقه .

ووجه رضوان رسالة للمطبعين قائلاً:" لا للتطبيع مع الاحتلال الاسرائيلي، ولا للندوة الاقتصادية المزمع عقدها في العاصمة البحرينية المنامة بدعوة أمريكية ، ولا لصفقة القرن، ونعم للمقاومة والثوابت".

وشدد رضوان في الجمعة الـ 59 لمسيرة العودة، على أنه سيتم مجابهة صفقة القرن بكل قوة وصمود وثبات. داعياً إلى ضرورة تحقيق التكافل بين أبناء الشعب حتى نعزز الصمود لمجابهة صفقة القرن ولمجابهة كل المشاريع التصفوية للقضية الفلسطينية.