غزة - النجاح - نعت حركة "حماس" الشهيد عمر أبو ليلى (19) عاماً منفذ عملية سلفيت البطولية، التي أسفرت عن مقتل إسرائيليين اثنين.

وقالت حماس في بيان لها اليوم الثلاثاء: " نحتسب عند الله شهيد فلسطين  البطل/ عمر أبو ليلى  (19 عاما) ابن قرية الزاوية قرب سلفيت، منفذ عملية سلفيت البطولية، والذي ارتقى إلى الله شهيدا بعد تنفيذه عملية فدائية جريئة، أدت إلى مقتل اثنين من الإسرائيليين، وإصابة آخرين بجراح خطيرة، فأربكت منظومة الامن المتغطرسة وأذلتها".

وأضافت "حيث كان الشهيد أبو ليلى مثالا لقلب الضفة النابض بالمقاومة، فدوت رصاصاته المباركة لتحطم عنجهية الاحتلال بالاعتداء على المسجد الأقصى والقدس وإجرامه المستمر في الضفة".

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت مساء الثلاثاء، عن استشهاد مواطن برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة عبوين شمال مدينة رام الله في الضفة الغربية، دون أن تكشف عن هويته.

وادعى جهاز الشابك الإسرائيلي ان الفلسطيني الذي استشهد في تبادل لاطلاق النار هو الشاب "عمر أبو ليلى (19 عاما)، الذي تنسب إليه تنفيذ عملية الطعن وإطلاق النار قرب بلدة سلفيت جنوبي نابلس، قبل يومين.