نابلس - النجاح - قالت الشرطة الأسترالية إن طالبة فلسطينية تحمل الجنسية الإسرائيلية تبلغ من العمر 21 عاما قُتلت في مدينة ملبورن بينما كانت تتحدث مع شقيقتها عبر الهاتف.

وعثر على جثة آية مصاروة، وهي من فلسطينيي 48، بالقرب من جامعة لاتروب في شمال المدينة. وكانت آية قد استقلت الترام وعادت إلى منزلها في وقت متأخر من يوم الأربعاء بعد مشاهدة عرض كوميدي.

وقال أندرو ستامبر، مفتش بالشرطة الأسترالية، إن شقيقة آية "سمعت صوت الهاتف وهو يسقط على الأرض، كما سمعت بعض الأصوات الأخرى."

ولا تزال الشرطة تبحث عن القاتل.

ولم تستبعد الشرطة احتمال تعرض آية لاعتداء جنسي، حسب صحيفة "ايدج" التي تصدر في ملبورن، والتي أشارت إلى أن الشرطة تحقق بشكل نشط مع مرتكبي الجرائم الجنسية المعروفين.

وتشير التقارير إلى أن شقيقة آية قد اتصلت بالشرطة الأسترالية في نفس الوقت الذي عثر فيه على الجثة تقريباً، وكان ذلك صباح يوم الخميس.