وكالات - النجاح - أدان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، العمل الإرهابي الذي وقع، اليوم الثلاثاء، في عاصمة كينيا نيروبي، وأدى لسقوط ضحايا.

وعزى الرئيس عباس خلال ترؤسه مجموعة الـ77+ الصين بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، أسر ضحايا هذا العمل الإرهابي، معربا عن تضامنه مع الرئيس والشعب الكيني، متمنيا الشفاء للجرحى.

وقال الرئيس إن الإرهاب ينتشر انتشار الوباء في العالم، داعيا دول العالم للتعاون مع بعضها لاجتثاث الارهاب من جذوره، مشيرا إلى أن دولة فلسطين عقدت 83 بروتوكولا مع 83 دولة حول العالم من أجل استئصال الإرهاب، داعيا الجميع من أجل محاربته.