النجاح - دعت لجنة متابعة قضايا التعليم العربي، المدارس العربية، في رسالة عممتها على جميع الأطر المسؤولة، إلى إحياء الذكرى الـ41 ليوم الأرض الخالد.

وعممت اللجنة رسالة على رؤساء السلطات المحلية العربية وعلى مديري أقسام ودوائر التربية والتعليم في السلطات المحلية العربية وعلى مديري المدارس العربية في البلاد وعلى لجان أولياء أمور الطلاب في المدارس العربية، تحثهم فيها على ضرورة إحياء الذكرى الـ41 ليوم الأرض الخالد.

وجاء في رسالة اللجنة أنه تحلّ، نهاية آذارالجاري، الذكرى السنوية الـ41 ليوم الأرض الخالد، هذا اليوم التاريخي الذي كان ولم يزل وسيظل يومًا محوريًا في تاريخ الجماهير العربية الباقية في وطنها.

واضافت اللجنة أنه "بناء على قرارات لجنة المتابعة العليا لقضايا الجماهير العربية، الإعلان عن سلسلة فعاليات وتنظيم نشاطات مركزية في الذكرى الواحد والأربعين ليوم الأرض الخالد، كرسالة تحذير من خطورة الهجمة العنصرية على الجماهير العربية وقياداتها، وأزمة الأرض والمسكن وسياسة التمييز والقوانين العنصرية ومؤامرة السمسرة على أراضي القرى المدمرة وأراضي اللاجئين من أبناء شعبنا، ندعوكم إلى إحياء هذه الذكرى الهامة".

وطالبت اللجنة المدارس العربية بتخصيص ساعتين دراسيتين على الأقل، وتنظيم فعاليات ونشاطات ثقافية وتربوية في المدارس والمؤسسات التعليمية العربية خلال الأسابيع القريبة في مدارسكم ومن أجل طلابكم، وذلك أيضًا بناء على قرارات اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية