النجاح - إستنكر 45 نائبًا أردنيًا إقرار الكنيست الإسرائيلي بالقراءة التمهيدية قانون منع رفع الآذان بمكبرات الصوت في مساجد فلسطين بما فيها مدينة القدس.

وأوضح النواب في مذكرة تم رفعها إلى رئيس مجلس النواب الأردني عاطف الطراونة وتبناها النائب خليل عطية ، أن الاستعلاء الإسرائيلي والتصعيد العنصري والاستفزازي الذي خالف قبل كل شيء الشرائع السماوية والمواثيق الدولية واتفاقيه وادي عربة، كما جاء خرقا للوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية".

وأشاروا إلى الدور البطولي الذي ينفذه النائب العربي بالكنيست أحمد الطيبي في الدفاع عن المقدسات في المسجد الأقصى الشريف، لاسيما قانون منع رفع الآذان.

ودعا النواب الأسرة الدولية والمجتمع الدولي والمنظمات الإسلامية إلى الوقوف صفًا واحدًا لإفشال المخطط الإسرائيلي الذي يحارب الإسلام والمسلمين.