النجاح - اختتمت جمعية أنصار الإنسان فعالياتها لمهرجانات "الفستكلاون" في مدارس مدينة نابلس ومحيطها، ضمن سلسلة فعاليات جمعية أنصار الإنسان وبالتعاون مع مؤسسة المهرجين الثوار الإسبانية، وفرقة زو الإسبانيّة الشهيرة.

هذا وتمَّ تنفيذ العديد من النشاطات في مختلف أنحاء مدينة نابلس من مخيماتها وقراها، حيث إنَّ هذا المهرجان للسنة الخامسة على التوالي يهدف للتفريغ النفسي والترفيه.

ويستهدف فئة الشباب والأطفال والعائلات، كما وبدأت الفعاليات في العديد من المدارس الحكومية ومدارس الوكالة في المدينة، وكان هناك عرض، وسير في الشارع، وعدّة حفلات في مناطق سلفيت، وحجة، وعين البيضا، وكردلة، وبردلة، بالإضافة للعديد من ورشات العمل في مقرّ الجمعيّة.

وعملت الفرق على تنظيف المنطقة التي تتواجد بها الجمعية وطلاء الجدران والرسم عليها برسومات خاصة بفلسطين.

وتم تنظيم الحفل الكبير في مركز يافا داخل مخيم بلاطة، وكانت هذه الفعاليات كأنشطة سيرك وتهريج ودعم نفسي وكان هذا المشروع ضمن مهرجان فستكلاون فلسطين في مدينة نابلس الذي استمر من منتصف شهر أيلول وحتى نهايته.

وفي هذا السياق أعرب المدير العام لجمعية أنصار الإنسان السيد وجدي يعيش عن شكره وامتنانه لكلِّ من ساهم في إنجاح هذه المشاريع التي تخدم المجتمع الفلسطيني، و تساهم في رسم الابتسامة على وجوه الأطفال والحضور وتهتم بالقضية الفلسطينية.