نابلس - النجاح - عثر على عشرات من طيور البطريق الأفريقية نافقة مؤخرا على شاطئ بلدة سيمون، على بعد 40 كيلومترا من مدينة كيب تاون في جنوب أفريقيا، واكتشاف لدغات على أجسادها، والعثور على نحل ميت على الشاطئ.

ونقلت صحيفة "لوباريزيان" (leparisien) الفرنسية عن الدكتور ديفيد روبرتس الطبيب البيطري في مؤسسة جنوب أفريقيا لحماية الطيور الساحلية "سانكوب" (Sanccob)، قوله إن 63 بطريقا أفريقيا، من الأنواع المهددة بالانقراض، تم العثور عليها نافقة بلسعات نحل على شاطئ بالقرب من كيب تاون.

وأجرى فريق من الباحثين اختبارات أخرى للكشف عن أي أمراض محتملة أو مواد سامة قد تكون السبب في نفوق الطيور.

وأكد الدكتور روبرتس أن الحادث "نادر وغير عادي"، ويتعلق بأنواع مهددة بالانقراض، موضحا أن النحل يعدّ أيضا جزءا من النظام البيئي في هذه المنطقة، وهي حديقة وطنية.

وتعدّ جنوب أفريقيا موطنا لأكبر مستعمرات البطريق في العالم، لكن طيور البطريق الأفريقية أصبحت مهددة بالانقراض وفقًا للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة. وقد تم رصد 13 ألف زوج فقط من هذه الطيور في جميع أنحاء العالم عام 2019، وهي توجد بالأساس في جنوب أفريقيا وناميبيا المجاورة.