النجاح - أرغمت مدرسة إيطالية تلميذة تتلقى تعليمها عن بعد على عصب عينيها خلال الامتحان لمنعها من الغش، ما أثار غضب الأوساط التعليمية.

ونشرت صحف محلية صورة التلميذة البالغة 15 عاما معصوبة العينين بوشاح أسود أمام شاشة الكمبيوتر، بسبب النتائج المدرسية الجيدة بصورة غير اعتيادية التي حققتها، مما أثار الشكوك لدى مدرستها التي أرغمتها على عصب عينيها.

وأبدت الفتاة شعورها بـ"الذل" أمام أصدقائها الذين قرروا إيصال اعتراضهم عبر الشبكات الاجتماعية والاحتكام للسلطات في القضية، فيما فتحت إدارة الشؤون المدرسية تحقيقا في الحادثة التي أثارت تعليقات كثيرة من جهات سياسية.

وطلب اتحاد التلامذة من الحكومة تطبيق قانون حقوق الطلبة الذين يتلقون دروسهم عن بعد، والذي صاغه الاتحاد، فيما أكد تلامذة آخرون في المدرسة ذاتها، أنهم اضطروا للخضوع لامتحانات، مع الالتصاق الدائم بالشاشة بما يمنعهم من قراءة الدروس.

والتلامذة الإيطاليون هم من بين الأكثر تضررا بين أقرانهم في المدارس الأوروبية بسبب إغلاق المدارس منذ بدء الجائحة، إذ أغلقت المدارس في البلاد جزئيا أو كليا لمدة 30 أسبوعا خلال عام.