النجاح - أدان القضاء الأميركي صينية، أُوقفت قبل نحو 6 أشهر في مجمع "مارا لاغو" المملوك للرئيس دونالد ترامب، في فلوريدا، بتهمة التسلل إلى موقع محظور وما زالت دوافع فعلة جانغ يوجينغ (33 عاما) غير معروفة، وسيتم تحديد العقوبة المترتبة عليها في 22 نوفمبر. وهي تواجه احتمال السجن حتى 5 سنوات، بحسب بيان للمدعي العام الفيدرالي المحلي.

وفي 30 مارس، وصلت الشابة إلى مدخل مجمّع مارالاغو حيث كان الرئيس ترامب يمضي عطلة نهاية الأسبوع، وكانت تحمل معدات تقنية متطورة بينها 4 هواتف محمولة وجهاز كمبيوتر وقرص صلب.

واستفادت الشابة من وجود شخص يحمل اسمها ضمن قائمة الأشخاص المصرح لهم بالدخول إلى حوض السباحة ومن عائق اللغة، واجتازت هذا الحاجز قبل نقلها بعربة غولف إلى الداخل.

والتهمة التي وجهت إلى جانغ لا ترتبط بالتجسس بل بتقديم إفادة كاذبة لدى الشرطة الفيدرالية بشأن أسباب وجودها.

وفي وقت لاحق، قالت إنها تريد المشاركة في سهرة كانت مقررة اقامتها في المجمع، فيما كانت تعلم قبل مغادرتها الصين أن هذا الحدث قد ألغي.