النجاح - تدرس بلدية البندقية الإيطالية فرض سلسلة من الغرامات على الأشخاص الذين يجلسون على الأرض في الشوارع، تصل إلى 580 دولارا، في محاولة لعلاج مشكلة الازدحام الهائل والفوضى في المدينة.

وقال رئيس بلدية فينيس لويجي بروغنارو، إن اقتراح فرض غرامة كبيرة على مفترشي الأرض يأتي من أجل كبح جماح عشوائيات السياحة، وإن قرار التغريم الباهظ للمخالفين يخضع الآن للتقنين.

وكانت بلدية المدينة قد اضطرت لأن تفصل بين الأهالي والسياح من أجل تخفيف اختناقات الازدحام، وفرضت غرامات على من يجلس في الأماكن السياحية مثل ميدان سان مارك على جسر الريالتو.

يذكر أن تعليمات سابقة ألزمت الناس بالمشي على الجانب الأيمن للشوارع، ومنع التسكع فوق الجسور، كذلك منعت استخدام الدراجات وجر الحقائب ذات العجلات.