النجاح - كاد الإعلامي عمرو أديب أن يتسبب في إفساد زيارة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى القاهرة، بسبب عدم التزامه بما تم الإتفاق عليه بخصوص عدد الأسئلة المطروحة فلا يزيد عددها عن خمسة أسئلة، ولكن قام الإعلامي بتوجيه ستة أسئلة، أبدى ميسي غضبه الشديد من أسئلة عمرو أديب، وغادر الحوار الصحفي متجهًا إلى غرفته في الفندق الموجود بالقرب من الأهرامات وأثار غياب التنظيم خلال الحفل غضب ميسي، وهدد بالرحيل عن القاهرة قبل أن تقام الحفلة التي ستنطلق بعد دقائق.

وتوجه وزير الصحة  إلى النجم الأرجنتيني وقدم له اعتذارًا رسميًا، الأمر الذي تفهّمه ميسي ووافق على استكمال فعاليات الحفل.