النجاح - طالب أمين سر حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح إقليم غرب خانيونس، وليد شقورة الحكومة الفلسطينية، بالعمل الجاد والفوري من أجل إعادة حقوق الموظفين في القطاع الحكومي أسوة بزملائهم في المحافظات الشمالية.".

واستنكر شقورة عدم مساواة رواتب موظفي المحافظات الجنوبية بالشمالية،وطالب الحكومة بالعمل على إنهاء ملف التقاعد المالي المفروض على أكثر من سبعة آلاف موظف في قطاع غزة مؤكدا أن التقاعد المالي لا يوجد له أي مصوغ قانوني ولا يوجد له أي مبرر.

كما أعرب شقورة عن أسفه الشديد على تنفيذ هذا القانون على الموظفين اللذين هم على رأس عملهم في وزراتهم ، مطالبا رئيس الوزراء محمد اشيتة بإلغاء كافة قرارات التقاعد المالي وعودة الحقوق الوظيفية والمالية إلي أصحابها.

كما وطالب أمين سر الإقليم القيادة الفلسطينية وبالوقوف الفعلي والجاد والعمل على انهاء ملف تفريغات 2005 فما فوق وإعطائهم حقوقهم المالية حتي يتمكنوا من العيش بحياة كريمة .

وثمن شقورة خطوات  الرئيس محمود عباس، في مواجهة واسقاط صفقة القرن ، مشيرا إلى أن جماهير شعبنا الفلسطيني في كل مكان خلف االقيادة الفلسطينية في مواجهة كافة التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية.