نابلس - النجاح - انطلقت اليوم الأحد، فعاليات القمة العالمية للاقتصاد الأخضر في دورتها السادسة، تحت شعار "تقنيات مبتكرة لاقتصاد مستدام" في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وتركز القمة على ثلاثة محاور رئيسة هي، آليات التنمية المستدامة، والتعاون الدولي لتعزيز منظومة الاقتصاد الأخضر، وتبني الحلول الخضراء المبتكرة.

ونظمت هيئة كهرباء ومياه دبي والمنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر هذه الدورة التي تتواصل فعالياتها حتى 21 أكتوبر الجاري.

وتستقطب الدورة الحالية أكثر من 3700 من المشاركين من الخبراء والمختصين وقادة رأي في مختلف مجالات الاقتصاد الأخضر والتنمية المستدامة من رؤساء تنفيذيين وشركاء ومؤسسات مالية وممثلين عن الأسواق العالمية من 78 دولة؛ حيث يشارك فيها 60 من كبار المتحدثين خلال 14 من الندوات والجلسات الحوارية.

وتتماشى أهداف القمة مع توجيهات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الرامية إلى تعزيز التنمية المستدامة في البلاد المتوافقة مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة 2030 ومئوية الإمارات 2071 والتي تهدف إلى أن تكون الدولة أفضل دولة في العالم بحلول 2071.

 كما تتماشى القمة مع رؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021 وأهداف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي ترمي إلى إنتاج نسبة 7% من إجمالي الطاقة في دبي من الطاقة النظيفة بحلول عام 2020 و25% بحلول عام 2030 و75% بحلول عام 2050.