وكالات - النجاح - أصدر مجلس نقابة الصحفيين المصري قرارا ملزما لأعضاء الجمعية العمومية بمقاطعة أخبار الممثل محمد رمضان، وعدم نشر اسمه أو صوره في أي منصة صحفية لحين انتهاء التحقيق معه في نقابته .

وقال: إنه يدين مخالفة المدعو محمد رمضان لقرارات النقابات المهنية المصرية بحظر كافة أشكال التطبيع مع دولة الاحتلال، واستفزازه لمشاعر الشعب العربي"

وتابع المجلس "  أنه يحيي قرار مجلس اتحاد النقابات الفنية بإيقافه وإحالته إلى التحقيق".

وأوضح أن مخالفة قرار مقاطعة هذا الممثل، ستخضع مرتكبها للمساءلة التأديبية، وسيحال فورا إلى لجنة التحقيق النقابية.

وشدد على تمسكه بجميع قرارات الجمعيات العمومية السابقة حظر جميع أشكال التطبيع المهني والنقابي والشخصي مع إسرائيل، حتى يتم تحرير جميع الأراضي العربية المحتلة وعودة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

وتأتي هذه القرارات على خلفية اتهام رمضان بالتطبيع عقب نشر صور له مع فنانين "إسرائيليين" في حفل  نظم مؤخرا بدبي.