النجاح - نشرت الفنانة وعد البحري، فيديو عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"، أنها أجرت عملية تكميم للمعدة بعد زيادة وزنها الكبيرة التي لاحظها الجميع مؤخرًا، والتي كانت لديها خوف كبير من إجرائها لمدة كبيرة حتى تحمست لذلك الأمر.

من جانبه قال الدكتور هشام عبد الله، استشاري الجراحة العامة وجراحات السمنة وتنسيق القوام، إن عملية تكميم المعدة المعدل تعتبر أحدث ما توصلت إليه جراحات السمنة العالمية حيث يتم فيها وضع حلقة حول المعدة المكممة في العملية فتمنع تمددها في حالة أن المريض أكثر في أكله بعد الشبع.

وأوضح عبد الله، أن عمليات التكميم العادية يتم فيها قص نسبة كبيرة من حجم المعدة فيشعر المريض بالشبع بمجرد تناول كمية قليلة من الطعام، كما يتم التخلص من هرمون الجوع في العملية فيصبح الشعور بالجوع بعد العملية أمر نادر ،و انه في حالة تكميم المعدة المعدل، فيتم وضع حلقة حول المعدة المكممة؛ لضمان عدم تمددها مرة أخرى.

أضاف عبد الله، أن وظيفة الحلقة التي يتم وضعها حول المعدة في العملية لمنع تمدد المعدة، وبالتالي الرجوع في الوزن مرة أخرى إذا أكثر المريض في تناول الطعام فوق طاقة المعدة ،وذلك لتضغط على عصب معين فى المعدة إذا أكثر المريض في الأكل، معطية المريض الشعور بالشبع فيتوقف عن الأكل.

ومن جانبهم أعلن بعض الفنانين فى السابق على ندمهم الشديد لأجراء عملية تكميم المعدة، وقالو إن آثارها السلبية أكثر من نفعها ،وأنهم عانو من نقص الحديد والكالسيوم والمعادن التي يحتاجها الجسم ، موضحة أنها ملزمة طوال حياتها بالاستمرار على الأدوية التعويضية ،مع ملازمة شعورهم بأن قوتهم الجسدية قلت كثيرًا بعد إجرائهم لهذه العملية.