النجاح - خرجت الفنانة اللبنانية ماغي بو غصن من المستشفى حيث كتبت تغريدة حملت كل الشكر والامتنان لكل من كتب وتطمأن عن حالتها الصحية.

مصادر مقرّبة من بو غصن نقلت فرحتها بالتحسّن السريع الذي تشهده، وقالت، وفق جريدة "النهار": "ماغي سعيدة جداً لتطوّر حالتها الصحية بهذه السرعة، خصوصاً بعد القلق الذي عاشته ومن حولها بعد كلام الأطباء على مدى دقّة هذه العملية، ومراحل الشفاء البطيئة"، مضيفاً أنّ بطلة "حبّة كاراميل" محوطة بأحبائها وبعناية طبّية متواصلة.

بدوره، فاجأ الكاتب والممثل طارق سويد متابعيه بكشفه خبايا صورة جمعته بالممثلة ماغي بو غصن والممثل وسام صبّاغ  معلناً أنه لحظة التقاط الثلاثي الصورة، "خبّأ يده لأن الدم لم يكن يصل لأصابعه بسبب الـ"رينو ديزيز" الذي يوقف الدم عن الأصابع، المرض الذي اكتشف إصابته به قبل بضعة أشهر".

 مضيفاً أنه اصطحب ماغي بو غصن يومها إلى المستشفى لتجري فحوصها قبل العملية، لافتاً إلى أنها "خبّأت يدها كي لا تظهر ضمّادة سحب الدم عليها، كذلك خبّأت خوفها ووجعها ببسمة كبيرة".

مشدّداً: "ابتسمنا من قلبنا وخبّينا وجعنا وتصوّرنا"، ليختم منشور أطلقه عبر حسابه الخاص في "انستغرام"، بالقول: "ما أردت قوله هو أننا لا ندرك ما يدور في حياة الآخرين، ونجهل ما يختبئ خلف ابتسامة الإنسان، عامل غيرك بحب... ولا تقول إلا الكلمة الحلوة... وإن لم يكن لديك كلمة حلوة تقلها، فلا تقول شيئاً... حب وبس حب... وإنتو التنين بحبكن من قلبي".