وكالات - النجاح - أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، اليوم الاثنين، رفضه للاعتداءات التي يتعرض لها المقدسيون في شهر رمضان المبارك، ودعمه لصمودهم.

أعلن عن ذلك خلال لقائه الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية نايف الحجرف، حيث تناول اللقاء، الذي جرى في قصر الحسينية، المستجدات على الساحتين العربية والإقليمية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية وتطورات الأوضاع في القدس الشريف.

وجرى خلال اللقاء، بحسب ما نقلته وكالة "بترا" الرسمية، بحث آليات توسيع التعاون بين الأردن ودول الخليج العربي وتعزيز الشراكة الاستراتيجية بينهم.