وكالات - النجاح - أعلن نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي، أنه لا بديل عن حل الدولتين الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران 1967 سبيلا لتحقيق السلام الشامل.

وأوضح خلال محادثات اجراها مع وزير الخارجية الصيني وانغ يي خطورة الإجراءات الاسرائيلية غير الشرعية التي تقوض فرص تحقيق السلام.

وثمن الصفدي مواقف الصين الداعمة لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين وفق القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

وأطلع الصفدي وانغ يي على صورة التطورات المرتبطة بالقضية الفلسطينية والجهود المستهدفة إيجاد أفق سياسي للعودة لمفاوضات جادة وفاعلة لتحقيق السلام العادل.