وكالات - النجاح - ذكر مصدر أمني مساء اليوم الأحد، أن دوي انفجارات سمع في المنطقة الخضراء ومحيطها بالعاصمة العراقية بغداد.

وأضاف المصدر نقلا عن شهود عيان، أن السفارة الأمريكية أطلقت صفارات الإنذار، مشيرا إلى أن 5 قذائف هاون سقطت في المنطقة المذكورة. بحسب "RT"

وأشار المصدر أن أحد الصواريخ سقط على منزل سكني ما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص بجروح"، مبينا أنه تم نقل المصابين إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج.

وأكد مستشار المرشد الأعلى في إيران، الأحد، أن بلاده سترد بشكل "عسكري" على مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، بغارة أميكرية قرب مطار العاصمة العراقية بغداد.

وقال اللواء حسين دهقان، المستشار العسكري للمرشد علي خامنئي، لشبكة سي إن إن: "الرد سيكون بالتأكيد عسكريا وضد مواقع عسكرية".

من ناحيته، أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، في مؤتمر صحفي في طهران "أن إيران لا تسعى إلى الحرب ولكنها مستعدة لمواجهة أي موقف".

وأضاف أن قادة إيران سيجهدون للرد على مقتل سليماني "بطريقة تجعل الأميركيون يندمون على فعلتهم، ولكن بشكل لا يجر الأمة الإيرانية، قدر الإمكان، إلى حرب".

وصرح دهقان للشبكة الأميركية "بأن أميركا هي التي بدأت الحرب"، وأضاف "بالتالي، عليهم أن يقبلوا بأن ردود الفعل ستتناسب وأفعالهم".

وتابع المستشار ووزير الدفاع السابق: "الأمر الوحيد الذي يمكن أن يضع حدا للانزلاق إلى الحرب هو أن يتلقى الأميركيون ضربة مساوية لتلك التي قاموا بها".

وتوعد خامنئي، الجمعة "بانتقام قاس" لمقتل سليماني الذي كان يرأس فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، وقتل إلى جانب القيادي في الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس، فجر الجمعة، في قصف جوي أميركي.