نابلس - النجاح - أضرم متظاهرون النيران في البوابة الثانية للسفارة الأمريكية في العاصمة العراقية بغداد، احتجاجًا على القصف الأمريكي لمواقع "الحشد الشعبي".

واقتحم شبان عراقيون مقر السفارة الأمريكية في بغداد، اليوم الثلاثاء، احتجاجا على القصف الأمريكي لمواقع تابعة للحشد الشعبي.

ودعت السلطات العراقية المحتجين للابتعاد عن السفارة، وأكدت حرصها على حماية المقرات الدبلوماسية الأجنبية في البلاد.

في حين أسفرت الاشتباكات بين حرس السفارة والمحتجين عن إصابة عشرات الأشخاص.

من جهته، حمل الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إيران المسئولية الكاملة عن اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد، مضيفا أن الولايات المتحدة تتوقع "أن يستخدم العراق قواته لحماية السفارة".