وكالات - النجاح - أوصى ​مجلس النواب الأردني​ ​الحكومة​ بطرد ​السفير الإسرائيلي​ لديها، وبسحب السفير الأردني من "إسرائيل" وإعادة النظر بإتفاقية السلام.

وكانت وزارة الخارجية الأردنية قد استدعت يوم أمس السفير الإسرائيلي لدى عمان لتأكيد إدانة الاردن ورفضها الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى وللمطالبة بوقف الممارسات الاستفزازية فورا.

يذكر أن دائرة أوقاف القدس التابعة لوزارة الأوقاف والمقدسات والشؤون الإسلامية في الأردن هي المشرفة رسميا على المسجد الأقصى وأوقاف القدس (الشرقية) بموجب القانون الدولي، الذي يعد الأردن آخر سلطة محلية مشرفة على تلك المقدسات قبل احتلالها من جانب "إسرائيل".

كما احتفظ الأردن بحقه في الإشراف على الشؤون الدينية في القدس بموجب اتفاقية وادي عربة (اتفاقية السلام الأردنية الإسرائيلية الموقعة في 1994).