نابلس - النجاح - منعت قوات الاحتلال المقدسيين والمصلين ما دون سن الــ50 عاما من دخول المسجد الأقصى للصلاة فيه.

يأتي هذا المنع عقب استشهاد مواطنين، مساء الخميس، وإصابة آخر برصاص قوات الاحتلال، بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن في البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة.

رغم ذلك أدى عشرات المقدسيين، صلاة المغرب أمام باب الأسباط أحد أبواب المسجد الأقصى، في ظل إجراءات مشددة من الاحتلال على المصلين والمقدسيين في المسجد ومدينة القدس.