النجاح - أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم، عن الفتاة المقدسية صمود أبو خضير بشرط الإبعاد عن منطقتي بابي العامود والساهرة، من أشهر أبواب القدس القديمة، لمدة أسبوعين ودفع كفالة قيمتها ألف شيقل.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت في وقت سابق اليوم، الفتاة أبو خضير، وهي من سكان حي شعفاط، خلال قمعها بصورة وحشية فعالية تطوعية ورسم وكتابة جدارية في باحة باب العامود لمناسبة الأول من أيار وتضامنا مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال .