النجاح - يعتمد الكثير من المواطنين على المراوح في فصل الصيف القائظ لمساعدتهم على النوم أو الجلوس في داخل المنازل، لكن ثمة مخاطر يسببها هذا الأمر، ولتفاديها يقدم خبراء الصحة نصائح في هذا المجال.

يتوجب عليك تنظيف المروحة جيدا في كل مرة قبل تشغيلها، فهي عندما تعمل تنثر الغبار العالق عليها في أنحاء الغرفة كافة، كذلك عليك تنظيف الغربة جيدا أيضا، فالغبار يتحرك من الهواء ويتسبب في مشاكل على رئة الشخص وبشرته، لذلك قد يصاب الإنسان بالتهاب الحلق والسعال الشديد وتدفق الدمع من العينين وانسداد الأنف.

وحسب صحيفة "مترو" البريطانية فان وجود المروحة قد يساعد على التهدئة قليلاً، لكنه قد يؤدي أيضا إلى بعض المشكلات الأخرى المزعجة تماما مثل النوم بينما العرق يتصبب من الجسم.

ويحذر موقع "مستشار النوم" المتخصص، من تأثير المروحة على البشرة كونها تعمل على جفاف البشرة وتمنعها من الحصول على الرطوبة، جراء تدفق هواء المروحة على الجسم، على الرغم من أن الهواء البارد يشعر المرء بالانتعاش.

وتعتبر هذه مشكلة كبيرة لذوي البشرة الدهنية، فعندما تكون البشرة جافة جدا، فستفرط في إفراز الدهن، الذي سيختلط بدوره مع الأوساخ والعرق ليتسبب في تهيج الجلد.

لذلك عليك أن لا تجلس أمام المروحة لساعات طويلة، وإنما يفضل الجلوس في المناطق الخارجية في ساعات المساء عندما تكون الشمس قد رحلت.