لميس أبو صالح - النجاح - شيعت جماهير محافظة نابلس جثمان السبعينية المناضلة فاطمة أبو ليل إلى مثواها الأخير.

فقد بدأت سلسلة الأحزان لأم مهيوب عندما فقدت فلذة كبدها الأول خالد الذي لم يتجاوز عمره السابعة، فقد استشهد بسبب الغاز المسيل للدموع، ومع اندلاع الانتفاضة الأولى فقدت حسن وهو في سن الثامنة عشرة الذي كان في طريقه إلى العمل من أجل لقمة العيش، أما ابنها الثالث سمير فقد استشهد خلال اجتياح مخيم بلاطة مع اثنين من رفاقه فيما كانت تؤدي فريضة الحج. أما فلذة كبدها الرابع محمد طلب الشهادة ونالها.. التفاصيل حول المناضلة أم مهيوب في التقرير التالي: