وكالات - النجاح - أعلن رامون بلانيس السكرتير الفني لنادي برشلونة، أن الإدارة تعمل جاهدة لإقناع القائد ليونيل ميسي بالبقاء خلال الفترة المقبلة، بعدما طالب بالرحيل هذا الصيف.

وحضر بلانيس المؤتمر الصحفي الخاص بتقديم اللاعب الجديد تريناكو، بدلا من الرئيس جوسيب بارتوميو الذي اكتفى بتوقيع العقود والتقط الصور التذكارية.

وقال بلانيس، خلال المؤتمر التقديمي لصفقة ترينكاو: "كانت هناك أنباء مهمة عن ميسي، ولكن ما نفكر فيه وقلناه عدة مرات هو أننا نفكر فيه كلاعب لبرشلونة".

وأضاف: "اليوم يصل ترينكاو، ونأمل أن يُحقق الانتصارات بجانب ميسي، وبرشلونة أعاد بناء نفسه مرات عديدة، وطوال تاريخه يعود بقوة، وفكرتنا هي القيام بذلك بوجود أفضل لاعب في العالم".

وتابع: "بالنسبة لميسي يجب أن يحظى باحترام كبير نظرًا لتاريخه، ونحن لا نفكر في أي بند تعاقدي، وتعاقد ميسي وبرشلونة أعطى كليهما الكثير والكثير من البهجة للجماهير، ونحن في الداخل نعمل على إقناعه وإيجاد الحل الأفضل له وللنادي".

واستكمل: "نقوم بتدعيم الفريق بصفقات مثل بيدري وترينكاو لتحقيق الانتصارات، وكل الأندية تتجدد، ولا يوجد نزاع بين ميسي وبرشلونة، ولا يستحق أي منهما ذلك".

وأردف: "لا يوجد أي انقسام داخل النادي بسبب ميسي، وأي شخص يفهم كرة القدم يريده أن يبقى هنا، للفوز مُجددًا، والنادي يعمل داخليًا في المشروع الجديد، وقال كومان إنه سيتحدث مع اللاعبين على انفراد وبدأ بالفعل في ذلك".

وزاد: "يجب أن نحترم كثيرًا اللاعبين الذين أعطوا لبرشلونة، وهذه لحظات صعبة، وأحيانًا تكون القرارات مؤلمة لكنها محادثات خاصة وداخلية".

وأوضح: "ميسي لم يُخبرنا بأنه لن يحضر للخضوع لاختبار الفيروس والمشاركة في التدريبات، لكن أي تواصل سيبقى بين الأطراف، ونبذل أقصى جهدنا لحل تلك الأزمة".

وأتم: "نعمل على جعل الفريق أفضل مما كان في الموسم الماضي، وهذه هي مهمة الأمانة الفنية، وتم انتقاد الأمناء الفنيين الآخرين في ذلك الوقت بسبب قراراتهم، وهذه مهمة غير مرغوب فيها، لكن النتائج تظهر بمرور الوقت".