النجاح - كشف رئيس الزمالك مرتضى منصور في تصريحات صحفية، أن مسؤولا في السفارة السنغالية أجرى اتصالا بنبيل عبد الفتاح مدير العلاقات العامة بالنادي من داخل فندق إقامة جينيراسيون واعتذر عن كل ما حدث، وطالب بفتح صفحة جديدة في علاقات الناديين.

وأشار إلى أن المسؤول أكد رغبة النادي السنغالي في تسويق بعض لاعبيه في الزمالك.

وأكد أن أحد المحاميين التابعين لممدوح عباس، رئيس الزمالك الأسبق، تولى تحرير محضر لفريق جينيراسيون فوت السنغالي، مبديا اندهاشه من الموافقة على تلك الخطوة رغم عدم وجود توكيل له.

وأضاف أن أحمد سليمان، منافسه على رئاسة الزمالك في الانتخابات الماضية، هو من تدخل ووعد بتقديم التوكيل فيما بعد.

وقال منصور: "أعتقد أن سكرتير الاتحاد الافريقي معاذ حجي تعرض لانتقادات كثيرة بسبب الخطاب الأخير الذي أرسله حول لعب مباريات في الدوري المصري، وأن أحترم الاتحاد الأفريقي تماما وسأحترم القرار الذي سيصدره مهما كانت صيغته".

يذكر أن الاتحاد الأفريقي سيصدر قراره بشأن الأزمة يوم 8 أكتوبر / تشرين الأول المقبل.