النجاح - اقتربت الرومانية سيمونا هاليب من استعادة المركز الأول عالميا في التنس، بعد فوزها على الصينية وانغ كيانغ 6-4 و7-5، الأربعاء، في ربع نهائي دورة ميامي الأميركية لكرة المضرب.

وبعد خروج التشيكية بترا كفيتوفا، كانت هاليب بحاجة إلى بلوغ نهائي السبت في معرض هارد، لإنزال اليابانية ناومي بطلة أستراليا عن عرشها، والعودة إلى المركز الأول عالميا، الذي خسرته في نهاية يناير بعد 64 أسبوعا.

 وتسعى هاليب إلى بلوغ النهائي الأول لها في جنوب فلوريدا، عندما تواجه الفائزة بين التشيكيتين كالورينا  المصنفة سابعة، وماركيتا فوندروسوفا.

وأظهرت هاليب، الباحثة عن لقبها التاسع عشر، عن قوة ذهنية في المجموعة الثانية، عندما قلبت تأخرها 1-5 إلى فوز 7-5.

وقالت هاليب (27 عاما) بعد فوزها: "بدأت جيدا ولعبت كرات ذكية، لكن في المجموعة الثانية بدأت في رفع وتيرة لعبها. قال لي مدربي إني كنت مستعجلة قليلا، فنجحت في الهدوء قليلا. كانت نصيحة رائعة".