النجاح - قرر لاعبو المنتخب الأرجنتيني مقاطعة وسائل الإعلام خلال آخر تجمع لهم في نوفمبر الماضي، وذلك ردا على تقرير إذاعي اتهم اللاعب إيزيكال لافيتزي بتناول المخدرات في معسكر المنتخب.
وعقب المباراة التي فازت بها الأرجنتين على كولومبيا 3-صفر، تلا رفاق ليونيل ميسي بيانا أعلنوا فيه قرار مقاطعة وسائل الإعلام إلى أجل غير مسمى تضامنا مع زميلهم.
وتمسك اللاعبون بقرار المقاطعة مع التحاقهم بالمعسكر التحضيري بداية من أمس الاثنين لمواجهة تشيلي وبوليفيا، ضمن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم في روسيا 2018.


وعبر لاعبو الأرجنتين مرارا عن تذمرهم من تعرضهم للهجوم المبالغ فيه من وسائل الإعلام في بلادهم، خاصة عقب خسارتهم ثلاث نهائيات متتالية.
يشار الى أن المنتخب الأرجنتيني يحتاج إلى حصد المزيد من النقاط ليترك المركز الخامس الذي يحتله حاليا في جدول ترتيب التصفيات، وهو المركز الذي يؤهل صاحبه إلى خوض مباراة فاصلة من أجل حسم بطاقة التأهل للمونديال، على عكس الفرق الأربعة الأوائل التي تتأهل مباشرة.