النجاح - سجَّل مكتب التحقيقات بمطار "نجوراه راي" الدولي بإندونيسيا، واقعة صفع سائحة بريطانية ضابطَ جوازات وهجرة بالمطار على وجهه، بعد أن وقَّع عليها غرامة قدرها 4 آلاف دولار؛ بسبب تجاوزها مدة الإقامة المحددة.

احتفلت الملكة اليزابيث الثانية رسمياَ بعيد ميلادها التاسع والثمانين في 13 يونيو وسط العروض العسكرية وقد تم اهدائها ميداليه الجدارة مع مرتبة الشرف نظراَ لانجازاتها على مدى ثلاثة وستين عاماَ من ولاية العرش البريطاني

وأظهر مقطع وثقه أحد الموجودين بمكتب التحقيقات، لحظة صفع السائحة البريطانية التي تسمى "Auj-e Taqaddas"، وتبلغ من العمر (42 عامًا)، الضابط بعد إحضارها إلى مكتب التحقيقات، بعد أن تم منحها بطاقة الصعود إلى الطائرة.

وذكر "نيوز فلير" المتخصص بنشر مقاطع الفيديو أن السائحة البريطانية كانت قد وصلت يوم السبت الماضي إلى المطار لأخذ رحلة إلى سنغافورة، ولاحظ ضباط التفتيش بالمطار أن تأشيرة الدخول انتهت في 18 فبراير.

وأضاف الموقع أنه تم اقتياد السائحة -التي تنحدر من أصول باكستانية- إلى مكتب التحقيقات في الساعة 9:25 مساءً؛ حيث وقعت عليها غرامة قدرها25 دولارًا عن كل يوم مخالف للإقامة؛ حيث مكثت بصورة غير قانونية لمدة 160 يومًا فتمت مطالبتها بدفع غرامة قدرها 4 آلاف دولار.

وفور علمها بالغرامة دخلت السائحة في نوبة من الغضب العارم، وحاولت انتزاع جواز سفرها من الموظف المختص، ثم انتقمت منه في نهاية الأمر بصفعه على وجهه.