وكالات - النجاح - شيع أبناء شعبنا في محافظة سلفيت، اليوم الجمعة، جثمان الشهيدين عوض أحمد حرب (27 عاما) من قرية اسكاكا، وشريف خالد سليمان (38 عاما) من قرية مردة، إلى مثواهما الأخير.

وانطلق موكب التشييع من مستشفى الشهيد ياسر عرفات في مدينة سلفيت إلى منازل عائلتيهما، بعد أن ألقت عليهما نظرة الوداع، وجاب المشيعون شوارع القريتين، حاملين الجثامين الملفوفة بالعلم الفلسطيني على الأكتاف، ورددوا الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال بحق شعبنا.

ووصل المشيعون إلى المساجد، وأدوا على الجثامين صلاة الجنازة، وسط أجواء من الحزن والحداد.

يذكر أن الشهيد عوض متزوج وأب لطفلة رضيعة تبلغ 10 أشهر ارتقى متأثراً بجروح أصيب بها في منطقة البطن بعد استهدافه من قبل جنود الاحتلال أثناء المواجهات المندلعة على مدخل قرية اسكاكا، والشهيد شريف سليمان متزوج وأب لثلاث طفلات أكبرهن 13 عاماً، ارتقى متأثراً بجروح أصيب بها في شريان الفخذ.